أبلغت أكبر عملة رقمية في العالم -البيتكوين- عن انخفاض كبير خلال الأسابيع الثلاثة الماضية حيث وصل سعرها إلى مستويات مُتدنية عند 31.000$ يوم 23 مايو ولكن لم يمنع ذلك أصحاب الملايين من تجار البيتكوين من تسريع تراكمها لديهم. ووفقاً لأحدث البيانات الصادرة عن شركة تتبّع وتحليل العملات الرقمية Santiment، أضافت حسابات (عناوين) البيتكوين الكبيرة التي تقتني من 100-10.000 وحدة بيتكوين حوالي 30.000 وحدة أخرى خلال آخر سبعة أيام فقط. 

وذكرت شركة التحليلات المذكورة Santiment في تغريدةٍ لها على تويتر: " يستقر سعر البيتكوين الآن عند 35.000$ بعد انخفاض طفيف آخر شهدته خلال اليوم الماضي، ولكن شريحة أصحاب الملايين من تجار البيتكوين التي نتتبّع أخبارها شهدت زيادة في مُقتنياتها من هذه العملة، حيث جمعت العناوين (الحسابات) التي تحتوي على من 100-10.000 وحدة منها حوالي 30.000 وحدة جديدة أخرى الأسبوع الماضي ". 


اقراء هذ الخبر | حظر البيتكوين و العملة المشفرة في الصين يُعتبر أمرًا جيدًا للسوق


وقد تلقت البيتكوين في وقتٍ سابق من هذا الشهر العديد من الانتقادات التي وجّهها إليها الرئيس التنفيذي لشركة Tesla السيد إيلون ماسك بشأن استهلاكها كميات كبيرة من الطاقة في تعدينها بالإضافة إلى إعلان الصين عن إطلاق حملة تنظيمية شاملة ضد عمليات تعدين العملات الرقمية وخاصة البيتكوين في البلاد التي أثرت أيضاً بشكل كبير عليها حتى انخفضت بنسبة 40% خلال الأسابيع الثلاثة الماضية. 

عادةً ما تكون لحسابات أصحاب الملايين من تجار البيتكوين أهمية كبيرة في سوق العملات المشفرة، حيث أبلغت شركة التحليلات Santiment عن حوالي 16.000 حساب من هذه الحسابات تحتوي على أكثر من 9 مليون قطعة نقدية من هذه العملة، كما كانت تنقل هذه الحسابات كميات كبيرة من البيتكوين خلال الأسابيع القليلة الماضية نتيجة التقلبات الحادة في أسواقها منها الصفقة التي أبلغت عنها Finance Magnates الأسبوع الماضي التي تم فيها تحويل ما يقارب 9999 وحدة بيتكوين إلى محفظة غير مُعرّفة. وصفقة أخرى حوّل فيها أحد مُستخدمي العملات المشفرة حوالي 1964 وحدة بيتكوين بقيمة 70$ مليون من بورصة Coinbase إلى محفظة رقمية معينة وذلك يوم 28 مايو. 

وعلى الرغم من ذلك، تلقت عملة البيتكوين -باعتبارها أكبر العملات المشفرة في العالم- بعض التعليقات الإيجابية من الملياردير الأمريكي كارل إيكان الأسبوع الماضي.