ركز الربع الأول من عام 2021 على العودة المحتملة إلى نمط حياة طبيعية خالية من الأوبئة. ومع دخولنا في الربع الثاني، نرى الكثير من التغييرات على جميع الجبهات.

في الولايات المتحدة، أوفت إدارة بايدن بوعودها بتطبيق برنامجي اللقاحات وحزمة الإنعاش للاقتصاد الأمريكي لمدة 100 يوم. والآن، نظراً لتمرير المزيد من الحوافز في المدى القريب، سيتساءل المستثمرون عن مستقبل الدولار الأمريكي.

اعرف المزيد عن شركة اوربكس  | ORBEX

ومع ذلك، في أماكن أخرى من العالم، لا يزال الكثير يعتمد على نجاح عمليات نشر اللقاح، والتي باتت متأخرة حالياً. ومع مخاوف من موجة ثالثة تلوح في الأفق، في بلدان مثل فرنسا وألمانيا، من المرجح أن يستمر الوباء في التأثير على السوق للربع القادم.

وعلى الرغم من التأخيرات، تتطلع معظم الاقتصادات العالمية بالفعل إلى مستقبل أكثر إشراقاً، حيث ترسم معدلات اللقاحات المتزايدة صورة أكثر إيجابية للعالم ما بعد فيروس كورونا.

 عاصم منصور محلل اقتصادي ومدرب أسواق مال بشركة أوربكس وخبير في تحليل البيانات الاقتصادية ومحلل أساسي وفني  لديه  خبرة أكثر من ستة سنوات مقدم العديد من الدورات والندوات في الأسواق المالية 
تعرف على السيد عاصم منصور من فريق أبحاث أوربكس

ولكن، في هذه الأثناء، هل سيشهد الربع الثاني جولة أخرى من الإغلاقات تهدد هذا التفاؤل؟ وهل ستكون الحكومات قادرة على كبح انتشار العدوى من جديد قبل أن تتأثر الاقتصادات بشكل كبير؟

مراجعة للربع الأول من 2021 وأداء الأسواق

المحتمل في الربع الثاني من العام 

تقدم لكم شركة اوربكس عن تقرير توقعات الأسواق للربع الثاني، من إعداد فريق مختص من أمهر المحلّلين الماليين حيث سيراجعون الاقتصادات العالمية في الربع الأول ويدرسون الاتجاهات المحتملة لسوق الفوركس والمؤشرات والمعادن والطاقة والأسهم. 

ومن خلال تحليل أسعار الأصول وأنماطها، يضع محلّلو الأسواق توقعات شاملة تعتمد على دورات السوق وتأثير البيانات التاريخية والمؤثرات السياسية على أداء الأسواق المالية.