لقد انخفضت القيمة السوقية الإجمالية للعملات المشفرة خلال 24 ساعة الماضية بنسبة 10% تقريباُ لتصل إلى حوالي 2.08$ تريليون بعد أن كانت 2.3$ تريليون حيث توزعت نسبة الخسارة على عدد من أصول التشفير ولم تقتصر على أحدها كما شهدت أسواق العملات المشفرة اللون الأحمر في جميع المجالات صباح يوم الإثنين. 

وفي حقيقة الأمر، انخفضت البيتكوين بنسبة تزيد عن 9% ليستقر سعرها عند 44.6$ ألف في وقت الإعلان وانخفضت عملة Ether ETH أيضاً بنسبة 12% ليصبح سعرها 3.4$ ألف بينما انخفضت كل من Binance Coin، DogeCoin، Cardano، XRP بنسبة 10% تقريباً. وبمجرد أن نتجاوز أكبر عشر عملات رقمية من حيث القيمة السوقية تتعاظم الخسائر، حيث انخفضت أيضاً كل من PolkaDot، Internet Computer بنسبة 15% تقريباً بينما انخفضت كل من Uniswap، Chainlink، EOS وغيرها بنسبة من 12-13%، ما الذي حدث!

وبالخصوص، يلوم بعض المعلقين الاقتصاديّين في هذا التحوّل الهبوطي الذي حدث في أسواق العملات المشفرة خاصة البيتكوين مؤسس شركة Tesla السيد إيلون ماسك الذي أعلن الأسبوع الماضي عن أن الشركة لم تعد تقبل البيتكوين كوسيلة لدفع ثمن سياراتها الفاخرة ما تسبب في انخفاض سعر البيتكوين بنسبة 17% خلال 24 ساعة فقط، وبالتالي لم تتمكن البيتكوين بالتعافي والرجوع إلى سعرها الأصلي قبل أن يعلن إيلون ماسك في تغريدةٍ له على تويتر عن احتمالية تفريغ شركة Tesla ممتلكاتها من البيتكوين الأمر الذي قد يُشعل عمليات عمليات البيع في أسواق البيتكوين، والتي رغب على إثرها العديد من مستثمري الأصول الأخرى في تحقيق مزيداً من الأرباح. 


اقراء هذ الخبر | هل ستقبل Tesla الدوجكوين DogeCoin كوسيلة دفع بعد أن توقفت عن مدفوعات البيتكوين BTC


كما كتب أحد مُستخدمي موقع تويتر @CryptoWhale والذي يطلق عليه أعضاء مجتمع العملات المشفرة باسم "المُخادع": " سوف يلوم أصحاب عملة البيتكوين أنفسهم خلال الربع القادم عندما يكتشفون أن شركة Tesla قد تخلت عن بقية مقتنياتها من هذه العملة المشفرة، ومع مقدار الكراهية المتزايدة التي يواجهها ماسك، لن ألوم هييم الذي ردّ عليه إيلون ماسك في السابق ". 

ويبدو أن التغريدة الأخيرة إلى جانب إعلان Tesla عن تخليها عن مقتنياتها من البيتكوين الأسبوع الماضي يمثلان مُنعطفاً للسيد إيلون ماسك الذي أشاد به مجتمع التشفير لفترة وجيزة جداً واليوم يبدو أن موقع تويتر الخاص بالعملات المشفرة بل مجتمع التشفير بأكمله يُفسد على السيد إيلون ماسك. حيث لم تكن نواياه واضحة عندما أبدى بإعجابه بعملة DogeCoin المشفرة في وقتٍ سابق من هذا العام حيث اتّضح للبعض أنه مجرد مزحة لم يكن قاصداً ولكنه اتّضح مع مرور الوقت بأن لديه أجندة واضحة وجادة خاصة بهذه العملة التي أطلق عليها "عملة الجمهور المشفرة" كما كان قد عرض فكرة شراء كبار متداولي هذه العملة لجعلها أقل مركزية لدرجة أنه شارك الجمهور برأيه ما إذا كان ينبغي على شركة Tesla قبولها كوسيلة للدفع أم لا.

وعلى الرغم من عدم وضوح جدية موقف إيلون ماسك من هذه العملة، إلا أن بعض المحللين الاقتصاديين قد أشاروا إلى سعادتهم بحصوله على سلطة تحديد سعر مثل هذه الأصول، حيث إنه نشر في أحد تغريداته على تويتر صورة له على أنه شخصية Rafiki في لعبة Lion King حاملاً سيمبا (DOGE) إلى السماء مع مقولة كُتب فيها "على الرحب والسعة". وبعد ذلك أصبح يُشار إلى السيد إيلون ماسك على أنه بطل العملات المشفرة خاصةً بعد إعلان شركة Tesla عن قبولها البيتكوين كوسيلة للدفع وإضافتها في الميزانية العمومية الخاصة بها حيث اعتقد الناس أن ذلك سوف يقود إلى عصر تعتمد فيه جميع الشركات عملة البيتكوين في معاملاتها. 

ولكن لم يحدث ذلك عندما أعلنت Tesla عن عدم قبولها البيتكوين كوسيلة للدفع وأنها تبحث عن عملات مشفرة أخرى لهذا الهدف الأمر الذي جعل بعض أعضاء مجتمع العملات المشفرة يعترفون بأن لمسة إيلون ماسك غير مرحب بها. وبالخصوص، كتب أحد مشجعي عملة Cardano تحت اسم @CryptoNelson17 في تغريدةٍ له على تويتر: " بينما أشجع فكرة قبول شركة Tesla عملة ADA من منظور المنفعة، إلا أنني أشعر أن إيلون ماسك غير مستقر بعض الشيء ويمكن أن يتسبب في إضرار هذه العملة بطريقةٍ ما. أعني بمجرد أنه لم يعد يشتري أسهم Tesla بالبيتكوين تريد أن تخبرني بأنه لم يكن يعلم بحقيقة الأمر إنه فقط كطفل يلعب في متجر حلوى! ". وقد استجاب أعضاء مجتمع التشفير الخاص بعملة XRP بشكل سلبي لمحاولات التنافس بهدف جذب انتباه السيد إيلون ماسك فقط. 


اقراء هذ الخبر | هيمنة سوق العملات المشفرة البديلة تصل أعلى مستوياتها في ثلاث سنوات وتراجع البيتكوين


أما بالنسبة إلى حشد البيتكوين فهو لا يختلف كثيراً، حيث ردّ محلل العملات المشفرة مايكل فان دير لوب على تغريدة إيلون ماسك الأخيرة بأنه "مثير للشفقة" وكتب: " إذا كنت لا تؤمن بالبيتكوين، قُم ببيعها وتوقف عن إزعاج الملايين من الناس. لقد انتهينا من ذلك ". 

كما ردّ محلل عملات مشفرة آخر مجهول باسم @notgrubles قائلاً: " التاريخ لم يكن لطيفاً مع بيع الناس الغاضبين " مُرفقاً صورة لروجر فير. بينما كتب الصحفي بيد ماجوان: " دعه يتخلص، لا ينبغي أن يعتمد مجتمع التشفير على أهواء أحد المشاهير على تويتر ". ومن جهته، كتب رئيس قسم المعلومات في شركة BlockTower السيد آري باول: " البيتكوين ليست PayPal ولكنها محاولة جادة لتقديم أموال غير مُصرّح بها إلى العالم. ويبدو أنه ليس لديك مزيداً من المساهمة في هذا المجال ". 

وعلى الرغم من ذلك، لا يزال العديد من الأشخاص مُتمسكون بالسيد إيلون ماسك حيث يكتب أحدهم في تغريدةٍ له على تويتر: " لقد احتفل مجتمع البيتكوين عندما تلاعب إيلون ماسك بسوق التشفير لصالحهم ولا يبدو أنه يفكر لثانية واحدة فقط في سبب سوء أسواق التشفير لأنه استفاد منهم. كما يؤذيهم تلاعبه بالأسواق ما جعلهم يتصرفون بجنون ".