وصف المستثمر الأمريكي العالمي ونائب رئيس مجلس إدارة شركة Berkshire Hathaway السيد تشارلي مونغر في بيانٍ له مؤخراً عملة البيتكوين بأنها "مُثيرة للاشمئزاز"، وأكد في حديثه خلال الاجتماع السنوي لمساهمي الشركة أن شخصاً ما قد أنشأها من فراغ، فضلاً عن انتقاداته المستمرة لها ولتقلّباتها الشديدة وافتقارها للتنظيم. 

وقد ارتفع سعر هذه العملة -باعتبارها أكبر العملات المشفرة في العالم- بنسبة 5% خلال 24 ساعة الماضية ليتم تداولها عند 58.000$ بقيمة سوقية إجمالية تتجاوز 1.1$ تريليون. ومما ورد عن السيد مونغر خلال جلسة الأسئلة والأجوبة في اجتماع شركة Berkshire: " إنني أكره نجاح عملة البيتكوين المفيدة للخاطفين والإبتزازيّين، ولا أحب عمليات تحويل مليارات الدولارات الإضافية إلى شخص اخترع منتج مالي جديد من الفراغ ". وأضاف معلّقاً على حالة البيتكوين كعملة بديلة عن الذهب بأنه لم يقم بشراء الذهب أو البيتكوين قبل ذلك، وقال: " أعتقد أنني يجب أن أقول بتواضع إن تطور البيتكوين مثير للإشمئزاز ويتعارض مع مصالح الحضارة ". 


اقراء هذ الخبر | تشارلي مونغر: بالطبع أكره نجاح البيتكوين


وقد جاءت تعليقات السيد مونغر باعتباره نائب رئيس شركة Berkshire مشابهة تماماً لتعليقات وآراء السيد وارن بافيت حول البيتكوين والعملات المشفرة الأخرى الذي أطلق في عام 2018 على عملة البيتكوين اسم "عديمة القيمة". وهذا ما واجهته البيتكوين من العديد من المُتخصصين الاقتصاديين وأصحاب المليارات بسبب تقلباتها الشديدة وبالتالي عدم استخدامها كعملة في الماضي، ومنهم كبير ورئيس الاقتصاديّين في شركة Rosenberg Research في تورونتو السيد ديفيد روزينبيرغ الذي انتقد البيتكوين ووصفها بأنها "فقاعة ضخمة" في ديسمبر 2020، ومدير مركز المخاطر النظامية في كلية لندن للاقتصاد السيد جون دانيلسون والذي قال في مارس 2021 أن العملات المشفرة بما فيها البيتكوين والإيثيروم ليست مفيدة للغاية. 

وعلى الرغم من هذه الانتقادات والتعليقات التي واجهتها العملات المشفرة، ازداد اعتماد العملات الرقمية بشكلٍ كبير خلال السنوات القليلة الماضية، بل قامت العديد من الشركات العالمية الرائدة في المجال مثل Tesla و Square بإضافة البيتكوين إلى الميزانية العمومية الخاصة بها، وشركات أخرى مثل PayPal و Visa في قبولها والعملات المشفرة الأخرى كوسيلة للدفع.