لقد قدم أمين التصفية في شركة Gallant Capital Markets اليوم تحديثاً موجزاً حول دعاوى الخصم المرفوعة ضد الشركات AFX Capital Markets، AFX Capital U.S. Corp. بالإضافة إلى Super Trading Online STO في محكمة نيويورك الشرقية للإفلاس. 

وينص البيان المُحدث على تأجيل جلسة الاستماع بشأن الطلب الذي تم تقديمه من أجل إصدار حكم ضد المُدّعى عليهم في مجموعة AFX بفرض عقوبات ورسوم نتيجة المشاركة في بعض الأعمال والنشاطات السيئة من يوم 8 أبريل 2021 إلى يوم 18 يونيو 2021. 


اقراء هذ الخبر |  نظام تعويضات الخدمات المالية FSCS يحيي آمال التعويض لعملاء أسواق اي اف اكس AFX


ومن جهته، قال أمين التصفية في شركة Gallant، السيد رونالد فريدمان أنه قام بصرف توزيع المُدّعين من الفئة (2) وهو الآن بصدد تنفيذ ثلاثة أحكام خارجية في بريطانيا وجزر كايمان ونيوزيلندا بالإضافة إلى مهمته في مراقبة إجراءات الخصم المتخذة ضد مجموعة AFX لتحديد ما إذا كانت أموال الشركة ستكون متاحة لهذه الملكية أم لا. 

وقد رفع السيد فريدمان هذه القضية مُشيراً إلى أنه قد أودعت شركة Gallant Capital Markets في عاميّ 2015 و2016 مبلغ يقدّر بحوالي 2.35$ مليون في حسابها المحفوظ في شركة AFX -باعتباره الوصيّ على ملكية الشركة- حيث كانت الشركة قد اكتشفت أن رصيدها في شركة AFX قد قارب 2.4$ مليون وذلك قبل حوالي أسبوعين من رفع القضية والتي طالبتها خلالهما بإعادة أموالها ولكن كانت شركة AFX غالباً ما تتجاهل هذه الطلبات. ومما ورد في الشكوى أيضاً أن شركة AFX قد سحبت الرصيد المتبقي دون إذن وهذا يعتبر انتهاك للبقاء التلقائي. 

حيث يسعى هذا الوصيّ -من خلال الدعاوى التي رفعتها ضد الشركة- إلى الحصول على رقم خاص بمبيعات ممتلكات شركة Gallant ومحاولة استرداد أصولها الخاصة. كما كان قد قدم هذا الوصيّ مرة أخرى في سبتمبر 2019 طلباً بفرض عقوبات على شركة AFX بتهمة الانخراط والمشاركة في استراتيجية تلاعب تنطوي على التأخير والتعتيم والتلفيق بالإضافة إلى عدم الالتزام بشروط اتفاقية التسوية ذات العلاقة. ومع ذلك، لا يزال هذا الطلب معلق دون تقديم أي تفسير أو مُبرر لهذه التأخيرات.