أعلنت شركة مدفوعات التشفير والمدفوعات الورقية Wirex اليوم عن قرارها بوقف معاملات عملاء جدد مقيمين في بريطانيا بشكلٍ مؤقت بينما تخدم هذه الشركة ما يقارب 3.5 مليون عميل حول العالم، فهو إجراء مؤقت ناتج عن بعض المحادثات مع السلطة التنظيمية البريطانية FCA. كما قررت الشركة تعزيز بروتوكولات الامتثال 5AMLD لمكافحة عمليات غسيل الأموال من خلال تخصيص موارد معينة ومناسبة. 

وقد شهدت شركة Wirex نمواً كبيراً على مدار العامين الماضيين، حيث جمعت ما يزيد عن 3.7 مليون جنيه استرليني بمشاركة 7000 مستثمر تقريباً.

وتعليقاً على الإعلان الأخير، قال أحد مؤسسي شركة Wirex والرئيس التنفيذي لها، السيد بافل ماتفيف: " سيُساعد بروتوكول الامتثال 5AMLD المستخدم في بريطانيا على زيادة شفافية المعاملات المالية، كما قدمت سلطة السلوك المالي FCA في حوارٍ لها معنا العديد من الاقتراحات حول كيفية تنفيذ التغييرات الطارئة على إجراءاتنا التشغيلية والتي نعتزم اتباعها معتقدين أنها ستعمل على خلق بيئة مستقرة للعمل، حيث إننا نعتبر لندن عاصمة للتكنولوجيا المالية بلا منافس. كما إننا نؤيد نتائج مراجعة Khalifa Fitnech حول تنمية النظام البيئي للتكنولوجيا المالية في بريطانيا باعتبارنا شريك أساسي لتحقيق ذلك. وسنقوم أيضاً بدعوة المستخدمين المُقيمين في بريطانيا والراغبين في التسجيل في التطبيق والبطاقات الخاصة بنا إلى قائمة الانتظار أثناء هذا التوقف المؤقت ". 


اقراء هذ الخبر |  شركة TP ICAP تُكمل استحواذها على شركة Liquidnet


وقد ركزت شركة التكنولوجيا المالية Wirex في الآونة الأخيرة على الاهتمام العام والمتزايد بالعملات المشفرة ومعاملاتها، فهي شركة تأسست عام 2014 على يد السيد بافل ماتفيف والسيد دميتري لازريتشف، وطورت أول بطاقة دفع للعملات المشفرة عام 2015. كما أصبحت أول شركة تصدر بطاقة تشفير مدعومة من شركة MasterCard عام 2020، وتقدم خدماتها المتنوعة الآن لعملائها من 130 دولة حول العالم. 

ومن الجدير بذكره، تستفيد العديد من شركات التكنولوجيا المالية ومقدمي خدمات الدفع حول العالم من الارتفاع الأخير في مجال وأسواق العملات المشفرة، حيث ازدادت أعداد مستخدميها منذ بداية عام 2020 بشكلٍ كبير إلى أن وصلت حوالي 100 مليون مستخدم حول العالم.