قامت هيئة تنظيم الصناعة المالية FINRA بفرض غرامة مالية قدرها 275.000$ على شركة Citadel Securities وإصدار أمر رسمي بتوجيه اللوم ضدها لبعض الانتهاكات التنظيمية، حيث يوضح الأمر الرسمي الصادر يوم الخميس أن هذه الشركة قد أصدرت العديد من الإصدارات أثناء الإبلاغ عن المعاملات التجارية لوزارة الخزانة (المالية) مع مُحرك التقارير والامتثال التجاري TRACE خلال الفترة ما بين يوليو 2017 وأكتوبر 2019. 

وتضم الانتهاكات التنظيمية المزعومة والتي ارتكبتها الشركة الإبلاغ بشكل صحيح عن التحويلات الداخلية على أنها معاملات لخزينة الدولة عندما لا يتم الإبلاغ عنها، والفشل في إلحاق مؤشر "لا أجور" بتقارير TRACE الخاصة ببعض معاملات الخزانة الدولية ما بين الشركات التابعة، فضلاً عن الفشل في تضمين الطرف المقابل الصحيح والمناسب في هذه التقارير الخاصة بمعاملات تجارية تابعة معينة. 


اقراء هذ الخبر | هيئة FINRA تمنع الممثل السابق لشركة Merrill Lynch من التحويل


وبناءً عليه، تكون هذه الشركة قد انتهكت بعض قوانين هيئة FINRA مثل قانون رقم 6730 و2010 والمادتين (أ) و(ب) من قانون رقم 3110 نظراً لأن نظامها الإشرافي لم يكن مُصمم لتحقيق الامتثال لقواعد الإبلاغ الخاصة ببرنامج TRACE وبالتالي لا يمكنها سوى اكتشاف الانتهاكات التي قد تؤدي إلى إنشاء تنبيهات تلقائية. 

وعلى الرغم من موافقة الشركة على دفع الغرامة المالية، إلا أنها لم تعترف بهذه المزاعم ولم تنفها. ومما ورد في خطاب القبول: " يوافق المُدّعى عليه بدفع الغرامة المالية دون الإعتراف بالنتائج أو إنكارها ومن أجل أهداف هذا الإجراء وأي إجراء صادر عن هيئة FINRA أو بالنيابة عنها أو إجراء آخر تكون هي جزء منه وذلك قبل جلسة الاستماع ودون الفصل في أي مسألة قانونية أو حقيقة أخرى ". 

وفي الوقت نفسه، كانت هيئة FINRA تفرض بعض العقوبات المالية على الشركات المالية نتيجة إبلاغها عن بعض الانتهاكات التنظيمية أو حتى بعض التسويات التي تصل إلى ملايين الدولارات، ومنها شركة LPL Financials المستقلة التي فرضت عليها في الآونة الأخيرة غرامة مالية قدرها 6.5$ مليون بتهمة فشلها في حفظ التسجيلات.