تؤكد هيئة الرقابة على الأسواق المالية السويسرية FINMA اليوم على التوقعات السلبية الخاصة بطلب الترخيص المصرفي لشركة Bitcoin Suisse الذي قدمته لها عام 2019، مُشيرةً إلى أن هذا الطلب غير مؤهل للحصول على الموافقة وفقاً للمعلومات الاقتصادية المتوافرة حالياً، والتي تفيد بوجود مجموعة من العناصر التي تمنع منح الترخيص بموجب القانون الخاص بالتراخيص المصرفية منها مؤشرات نقاط الضعف الموجودة في آليات الدفاع عن عمليات غسيل الأموال. 


اقراء هذ الخبر |  شركة eToro تسببت في أرتفاع تداولات شركة Fintech Acquisition V


وقد أبلغت الآن شركة Bitcoin Suisse AG هيئة الرقابة FINMA بسحبها طلب الترخيص المصرفي، وبالتالي تقوم الهيئة الرقابية حالياً بإنهاء الإجراءات ذات العلاقة. فهي (شركة Bitcoin Suisse) شركة وساطة تجارية مالية في بلدة Zug مُتخصصة في العملات المشفرة لم تخضع لرقابة هيئة FINMA ولكنها مرخّصة من منظمة ذاتية التنظيم لمكافحة عمليات غسيل الأموال. 

ومن الجدير بذكره، تركز هيئة FINMA الرقابية من خلال مسؤولياتها الخاصة بالشركات الغير منظّمة على فتح التحقيقات ذات العلاقة أو اتخاذ بعض الإجراءات التصحيحية في حالة اكتشاف بعض انتهاكات قانون الإشراف المتمثلة في بعض النشاطات التجارية الغير مُصرّح بها والتي يتم تنفيذها دون وجود ترخيص يسمح لها بذلك.