أعلنت شركة الخدمات المالية أفانتي -  Avanti Financial في الولايات المتحدة عن جمعها مبلغ يُقدّر بحوالي 37$ مليون خلال جولة تمويلية من السلسلة (أ) شارك فيها العديد من المكاتب العائلية والمستثمرين المؤسسيّين وبعض شركات العملات المشفرة وذلك قبل إطلاق بنك العملات المشفرة التابع لها. حيث تخطط الشركة لاستخدام هذه الأموال في متطلبات رأس المال التنظيمي فيها ونفقات التشغيل الأخرى، فقد جمعت ما يقارب 44$ مليون منذ إنشائها. 

وقد أشارت شركة Avanti Financials إلى العديد من المستثمرين المؤسسيّين الذين شاركوا في جولة التمويل الأخيرة، وهم شركة 1843 Capital و AP Capital، Banca Del Ceresio، Binance US، Coinbase Ventures، ECMC Group، Equity Management Associates، Greybull Stewardship، Hard Yaka، HashKey، Holon Global Investments، Lemniscap، Madison Paige Ventures، Morgan Creek Digital. 


اقراء هذ الخبر |  صندوق KiwiSaver الاستثماري في نيوزيلندا يدخل سوق البيتكوين


وتعليقاً على الإعلان الجديد، قال مؤسس شركة Avanti Financial والرئيس التنفيذي فيها، السيد سايتلن لونغ: " نحن نشكر مُستثمرينا على مساعدتهم شركة Avanti في بناء سلالة جديدة من البنوك التي تقدم خدمات البيتكوين وغيرها من العملات المشفرة، وفي توفير إمكانات واجهة برمجة التطبيقات ذات مغزى لما يخص معاملات العملاء الخبراء بالدولار الأمريكي في مجال التكنولوجيا. حيث تلقيْنا منذ الإعلان عن استلام الميثاق المصرفي في أكتوبر 2020 ما يقارب 2500 استفسار من العملاء الداخليين آملين أن نكون قادرين على خدمتهم لاحقاً هذا العام، كما سنقوم بتقديم المزيد من التفاصيل حول إطلاق البنك قريباً ". 

وقد ذكرت مواقع إخبارية موثوقة في وقتٍ سابق عن حصول هذه الشركة على جولة تمويل أخرى خلال عام 2020 بقيمة 5$ مليون. ومن الجدير بذكره، نما النظام البيئي للعملات المشفرة بشكلٍ كبير خلال السنوات القليلة الماضية بين الشركات العالمية كان آخرها شركة Avanti لخدمات التشفير والتي تسعى لجمع الأموال من أجل التوسع. 

كما أعلنت جهة حفظ العملات المشفرة Anchorage في الولايات المتحدة مؤخراً عن جمعها حوالي 80$ مليون في جولة تمويلية من السلسلة (ج) بقيادة صندوق الثروة السيادية GIC في سنغافورة. ومما ورد عن المستثمر تريس مايور في بيان صحفي رسمي: " بينما تنمو أسواق البيتكوين والعملات المشفرة وتتضح تأثيرات شبكات التمويل، تظهر الحاجة لوجود قوانين مُعدّة بشكل جيد ومُشغّلين أكفاء ذوي خبرة جيدة. ومن وجهة نظري، ستُلبي ولاية وايومنغ هذه الاحتياجات على أفضل وجه ممكن ".