تخطط شركة  أس بي اي هولدنجس - SBI Holdings اليابانية الداعمة لعملة الريبل- XRP لتأسيس مشروع خاص بالعملات المشفرة بالإشتراك مع شركات مالية دولية بهدف توسيع مجال التشفير لديها، حيث قامت بشراء بورصة التشفير اليابانية Tao Tao في عام 2020. 

حيث قال الرئيس التنفيذي لشركة SBI، السيد يوشيتاكا كيتاو في مقابلة له مع مجلة رويترز إن استراتيجية الإندماج والإستحواذ التي تتبعها الشركة تختلف عن عمليات الاستحواذ على حصص ضئيلة فهي تهدف للدخول في شراكات عالمية مع شركات التشفير الرائدة، الأمر الذي ساعدها في تحقيق أرباح هائلة من تداول العملات المشفرة خلال الأشهر التسعة المنتهية بشهر ديسمبر 2020 التي بلغت 7.6 مليار ين ما قبل الضريبة محققة زيادة بنسبة 83% عما كانت عليه خلال الفترة نفسها من عام 2019. 


اقراء هذ الخبر | بورصات التشفير في هونغ كونغ تحذر من حظر تجارة التجزئة


ومن الجدير بذكره، دعمت شركة هولدنجس - SBI Holdings عملة الريبل باعتبارها خامس أكبر العملات المشفرة حول العالم خاصة بعد الدعوى القضائية التي رفعتها هيئة SEC التنظيمية ضدها في الآونة الأخيرة، حيث أعلنت في وقت سابق من هذا الشهر عن سماحها للعملاء بإقراض وحدات XRP مقابل الفائدة. كما أشار السيد كيتاو إلى عدم اعتبار هيئة الرقابة المالية اليابانية عملة الريبل XRP ورقة مالية، وقال: " عادةً ما نتطلع للتقدم عالمياً، ولتحقيق ذلك، ينبغي علينا شراء شركة عالمية رائدة أو عقد شراكات معها، كما تختلف استراتيجية الدمج والاستحواذ الخاصة بنا عن الاستحواذ على حصص قليلة كما الشركات الأخرى. حيث لم يعد يقتصر الأمر على تداول الأسهم والسندات كما كان سابقاً ". 

ونتيجة لما أوضحه الرئيس التنفيذي للشركة حول تزايد الاهتمام المؤسسي بالأصول المشفرة حول العالم، تعمل الشركة جاهدة على توسيع مجال التشفير الخاص بها من خلال عمليات الدمج والاستحواذ التي أطلقتها، وأضاف السيد كيتاو قائلاً: " لقد بدأ المستثمرون المؤسسيّون خاصة صناديق التحوط مؤخراً باستثمار العملات المشفرة، ولم يقتصر ذلك عليهم بل فعل إيلون ماسك أيضاً ". 

وأخيراً، استحوذت شركة هولدنجس - SBI Holdings على شركة B2C2 خلال ديسمبر 2020، بالإضافة إلى صفقتين ذكرهما رئيسها التنفيذي السيد كيتاو خلال مقابلته الأخيرة تهدف لإنشاء مشروع مشترك للعملات المشفرة ولكن لا تزال الشركة متحفّظة على أسماء شركائها فيها.