أعلنت شركة فوركس للتجزئة  Trading Point of Financial Instrument UK المرخّصة من سلطة السلوك المالي FCA من خلال بعض الإيداعات التنظيمية عن تسجيلها انخفاضاً حاداً بنسبة 78% في إيرادات عام 2019 البالغة 666.522 جنيه استرليني بعد أن كانت 3.1 مليون جنيه استرليني في العام السابق له مُسجّلة خسارة قدرها 1.3 مليون جنيه استرليني مقابل الربح الذي حققته خلال 2018 والبالغ 1.7 مليون جنيه استرليني، وقد جاء هذا الإنخفاض نتيجة انخفاض عدد العملاء النشطاء إلى 4712 عميل (مقارنة بعملاء عام 2018 البالغين 15.074) وبالتالي انخفاض أحجام التداول بشكل كبير. 

حيث تعتبر هذه الشركة الفرع البريطاني لشركة Trading Point of Financial Instrument Ltd في قبرص والمرخّصة من هيئة الأوراق المالية والبورصة القبرصية CySEC والتي أشارت إلى حقيقة أن عام 2019 كان عام تغيير بالنسبة للشركة، حيث اتّخذت هيئة ESMA بعض الإجراءات التنظيمية الجديدة وفرضت بعض القيود على تداولات عقود الفروقات في أغسطس 2018 تبنّتها سلطة FCA في أغسطس 2019 مصحوبةً بالعديد من التأثيرات المادية السلبية التي أدت إلى انخفاض أحجام التداول وبالتالي انخفاض الإيرادات بشكل كبير. 


اقراء هذ الخبر | شركة Admiral Markets تخفّض عقود الفروقات للأسهم الصغيرة


وفي خطوةٍ منها لمحاولة توسيع قاعدة عملائها ، قامت الشركة في يوليو 2019 بتغيير اسمها التجاري في بريطانيا من XM.com إلى trading.com باستخدام استراتيجة تسويق متجددة. فهي تدير الآن علامة XM.com خارج قبرص عبر شركة XM Global Limited في دولة بيليز (بالإضافة إلى شركاتها التابعة والمرخصة القائمة في أستراليا ودُبي). أما بالنسبة لعلامة trading.com التجارية، فإنه يتم الآن التخطيط لاستخدامها في بريطانيا وإطلاقها في الولايات المتحدة هذا العام. 


اقراء هذ الخبر | شركة Vantage FX تقدم متطلبات هامش تداول الفضة عبر العقود مقابل الفروقات إلى 5٪



وتركز شركة Trading Point على توفير خدمة التداول عبر الإنترنت لعملائها من خلال منصة التداول الخاصة بها، فهي بذلك تمكّن عملاء التجزئة من تداول عقود الفروقات العالمية الخاصة بأسواق العملات والأسهم والمؤشرات والسلع. ومن الجدير بذكره، تعمل الشركة كطرف مقابل في جميع الصفقات التجارية التي يدخلها عملائها، كما تحصل على دخل عمولة من فرعها في قبرص Trading Point of Financial Instrument Ltd حسب إجمالي أحجام التداول الخاصة بعملائها. 

وقد كان قد انخفض حساب صافي أصول الشركة من 5.076.545 جنيه استرليني خلال عام 2018 ليصل إلى 3.748..34 جنيه استرليني في عام 2019 وذلك نتيجة تكبّدها بخسائر فادحة خلال هذا العام أدت أيضاً إلى انخفاض النقد فيها إلى 3.657.465 جنيه استرليني الأمر الذي دفعها لمراجعة وضعها النقدي على أساس منتظم لتوفير السيولة الكافية للعمل دون أي دعم مالي خارجي.