يخطط البنك الوطني المركزي في قيرغيزستان إلى ترخيص بورصات العملات المشفرة العاملة في البلاد نتيجة تزايد الاهتمام في هذه العملات خاصة مع ارتفاع أسعار البيتكوين في الآونة الأخيرة وذلك حسبما ورد عن رئيس مجلس إدارته السيد تولكمبيك عبدغولوف يوم الجمعة والذي قال: " إن الغرض من تخطيط البنك المركزي في قيرغيزستان لترخيص مُتداولي العملات المشفرة هو تهيئة ظروف جيدة لعملائه من المواطنين مع وجود ضمان على ذلك ". 

وأوضح خلال حديثه أن الهدف من الترخيص هو القضاء على مخاطر العمليات الاحتيالية الصادرة عن بعض بورصات التشفير قائلاً: " تبيع اليوم soms وتشتري الدولار، فإذا كان مكتب الصرافة الخاص بك حاصلاً على ترخيص البنك المركزي NBKR، فلا خطر من خسارة الأموال وبالتالي قد تجتاحك رغبة في فعل الشيء نفسه مع العملات المشفرة "


اقراء هذ الخبر | التصديق علي أول صندوق بيتكوين في بورصة كندا


وتتبع بذلك قيرغيزستان العديد من البلدان مثل اليابان وتايلاند التي تهدف إلى فرض ترخيص المعاملات التجارية الخاصة بالعملات المشفرة على الرغم من ضعف اللوائح التنظيمية الخاصة بها، كما أمرت بريطانيا جميع شركات التشفير العاملة فيها بتسجيل نفسها لدى الجهات التنظيمية للحصول على الترخيص. 

وهذا بالوقت الذي قررت فيه بعض الدول الكبرى مثل الهند ونيجيريا بحظر معاملات العملات المشفرة بشكلٍ كامل، حيث أمر البنك المركزي النيجيري جميع البنوك بوقف الخدمات المقدمة إلى بورصات العملات المشفرة الأمر الذي جذب انتباه السيد عبدغولوف إلى مخاطر العملات المشفرة المتقلبة الأسعار قائلاً: " نحن ننصح مواطنينا ونحذرهم من استثمارات العملات المشفرة التي تنطوي على العديد من المخاطر الاقتصادية العالية، حيث إذا وصل سعر البيتكوين إلى 50.000$ اليوم، فقد ينخفض إلى 20.000 في اليوم التالي (متقلبة للغاية) وبالتالي ستفقد كافة أموالك المستثمرة وهذا خطير للغاية ".