نشرت لجنة CFTC تقريرها الشهري لشهر ديسمبر 2020 مُشيرةً إلى بيانات FCMs -المُسجلين كتجّار في سوق فوركس (الصرف الأجنبي) للتجزئة ووسطاء مسؤولين عنه في الولايات المتحدة- أظهرت تغيّرات سلبية إجمالية بدأت من شهر نوفمبر الماضي تباينت من شركة إلى أخرى دون وجود تطوّرات كبيرة تُذكر مُسجلةً بذلك بداية هادئة للعام 2021. 

وقد بلغت أموال (قيمة) العملات الأجنبية الموجودة الآن لدى شركات الوساطة التجارية العاملة في الولايات المتحدة حوالي 559$ مليون في ديسمبر وهو انخفاض بنسبة 4% عن شهر نوفمبر حيث بلغت حينها 582$ مليون. كما لم تُسجل أي من هذه الشركات الخمس المُدرجة في البورصة الأمريكية أي زيادة في تداولات فوركس للتجزئة باستثناء شركة IG في لندن التي شهدت نمواً كبيراً في أصول عملائها قُدّر بحوالي 324.000$ بزيادة قدرها 1% شهرياً، فقد شغلت بذلك جزءاً كبيراً من أموال فوركس للتجزئة بعد أن جمعت 24.8$ مليون من ودائع العملاء خلال ديسمبر 2020 الأمر الذي ساهم في زيادة حصتها في الأسواق الأمريكية إلى 4% لتصبح خامس أكبر مالكي صناديق تداول الفوركس (العملات الأجنبية) للتجزئة في الولايات المتحدة. 


اقراء هذ الخبر | شركة SquaredFinancial تُضيف أسهم GameStop بالرغم من أنخفاض الأسهم الخاصة بها


ووفقاً للبيانات الصادرة عن لجنة CFTC، شهدت أربعة من شركات فوركس للتجزئة انخفاضاً كبيراً في تداولاتها في نهاية ديسمبر من العام 2020 منها شركة Gain Capital التي كانت الأسوأ أداءاً والتي شهدت انخفاضاً حاداً في تداولاتها قدره 10$ مليون عن الشهر السابق أو أقل بنسبة 5% شهرياً، وشركة OANDA Corporation التي انخفضت أصول عملائها بمقدار 9.6$ مليون لتصل إلى 190$ مليون وهو أيضاً انخفاضاً بنسبة 5% شهرياً، بالإضافة إلى شركة TD Ameritrade في ولاية نبراسكا والتي أبلغت عن انخفاض تداولاتها بمقدار 1.8$ مليون لتصل إلى 66$ مليون خلال ديسمبر بعد أن كانت 68$ مليون في الشهر السابق له، وأخيراً شركة Interactive Brokers التي أعلنت عن انخفاض إجمالي قدره 1.7$ مليون (من 71.4$ مليون إلى 69.7$ مليون) وهو انخفاض بنسبة 2% على أساس شهري.