ارتفع سعر أكبر عملة مشفرة في العالم -البيتكوين BTC- فوق 58.200$ يوم الإثنين ليبلغ إجمالي القيمة السوقية لها 1.1$ تريليون، ولكنها على الرغم من ذلك تعاني أزمة سيولة كبيرة، حيث انخفضت سيولتها إلى أقل من مؤشر S&P500 المالي والذهب بكثير ما يؤثر على سعرها بشكلٍ كبير، وذلك حسبما ورد عن المحلل الاستراتيجي لبنك J.P.Morgan السيد نيكولاس بانيجيرتزوجلو. 

وأضاف السيد بانيجيرتزوجلو: " لقد تضاعف سعر البيتكوين ثلاث مرات تقريباً خلال الأشهر القليلة الماضية ولكن سيولتها تدمرت وانخفضت بشكلٍ كبير إلى أقل من مؤشر S&P500 المالي والذهب في الوقت الحالي ما يعني أن التدفقات الصغيرة سيكون لها تأثير كبير على الأسعار ". 


اقراء هذ الخبر | مجلس إدارة الأوراق المالية والبورصة الهندية تتطالب بتصفية الاستثمارات الخاصة بالعملات المشفرة


وقد بدأت عملة البيتكوين BTC هذا العام بسعر بلغ 29.000$ وارتفعت بعدها بنسبة 100% نتيجة التبني المؤسسي الكبير لها، ولكن ازدادت تقلباتها بشكلٍ كبير منذ بداية العام نتيجة انخفاض سيولتها. حيث يبلغ إجمالي المعروض منها الآن حوالي 21 مليون وحدة منها الأمر الذي دفع أكبر شركات التشفير في العالم للحصول على أكبر قدر ممكن منها لتعويض النقص في أسواق بورصات العملات المشفرة المالية الرائدة حول العالم. 

كما وصل هذا العرض الخاص بالبيتكوين أدنى مستوىً له على الإطلاق هذا الشهر نتيجة قيام أكبر شركات التشفير بنقل كميات كبيرة من عمليات التبادل إلى التخزين البارد أو المحافظ الاقتصادية المجهولة لخلق نقص، حيث غادرت حوالي أكثر من مليار دولار من عملة البيتكوين بورصة Coinbase خلال آخر 24 ساعة. 

وأشار السيد بانيجيرتزوجلو في بيانٍ له: " تبلغ أحجام تداول عملة البيتكوين حوالي 10$ مليار يومياً للسوق الفوري والعقود الآجلة مقارنة بأحجام تداول الذهب البالغة 100$ مليار. حيث يتم الآن تداول البيتكوين عند 55.000$ بقيمة سوقية تبلغ 1.02$ تريليون ".