لم تكن أحداث الأسبوع الماضي بالنسبة إلى منصة الوساطة المالية Robinhood -والتي بدأ من خلالها مستخدمي WallStreetBets بشراء أسهم GameStop- سوى مشكلة، حيث قامت الملايين من تجار التجزئة في WSB بتنظيم ضغوطات هائلة ضد صناديق التحوّط التابعة لشركة WallStreet وشراء كميات ضخمة من أسهم شركات راهنت عليها هذه الصناديق بما فيها GameStop  و meme مما أدى إلى ارتفاع أسعار هذه الأسهم بشكل كبير بهوامش ثلاثية أو حتى رباعية الأمر الذي تسبب في تكبد صناديق التحوط بخسائر فادحة والعثور على بدائل. 

وخلال هذه الإضطرابات، اتخذت شركة Robinhood قراراً بسحب معظم أنشطة تداول التجزئة لحوالي 50 سهم بما فيها أسهم GME وذلك من خلال منع التجار من شرائها وتداولها وبالتالي لم يكن أمامهم سوى خيار بيعها الأمر الذي أثار غضب المستثمرين والمشرّعين خاصة السيد إيلون ماسك الذي ألقى اللوم على الرئيس التنفيذي لها السيد فلاد تينيف. حيث أنها لا زالت إلى الآن تعلق أنشطة تداول هذه الأسهم ولكنها تقول أنها تسمح للمستخدمين بشراء أسهم GME فقط في حال امتلاكهم 20 سهماً على الأقل. 


اقراء هذ الخبر | Robinhood تسمح للمستخدمين بشراء 100 سهم من GameStop و 2000 في نوكيا Nokia


وتتمثل تداعيات أحداث الأسبوع الماضي في أدوار تجار التجزئة وصناديق التحوّط واختصاص منصات التداول بالإضافة إلى تدفقات رأس المال وقد يتضح تأثيرها بشكل أكبر على العملات المشفرة التي احتلّت الأخبار هذا العام. كما أدت برامج تحفيز COVID الجديدة في الولايات المتحدة إلى زيادة الاهتمام المؤسسي وارتفاع أسعار العملات المشفرة خلال الأسابيع الأولى من العام 2021. 

ولقد ظهرت -قبل أحداث الأسبوع الماضي- بعض الأسئلة المتعلقة بجدوى ارتفاع أسعار العملات المشفرة على المدى الطويل: والإجابة هي أنه بالفعل اهتمت مجموعة كبيرة من المستثمرين الأفراد وأصحاب المؤسسات بالعملات المشفرة إهتماماً كبيراً ولكن كانت عملة البيتكوين قد فقدت جزءا كبيرا من قيمتها في حالة سكون العملات المشفرة بالإضافة إلى العملات الرقمية الأخرى. 

ومن المثير حقاً، أنه أثرت أحداث الأسبوع الماضي بشكل إيجابي على الأسواق، حيث أظهرت بيانات Messari ارتفاع سعر البيتكوين بنسبة 9% والإيثيروم بنسبة 6% خلال الأسبوع الماضي الأمر الذي أدى إلى ارتفاع إجمالي القيمة السوقية من 935$ مليار إلى 1.05$ تريليون. بالإضافة إلى زيادة أحجام التداول في بورصات العملات المشفرة، كما أشارت CoinDesk إلى ارتفاع سعر العملات المشفرة بشكل عام بما فيها Binance coin. 


اقراء هذ الخبر | شركة Robinhood تتعرض للهجوم ومازالت الأزمة مستمرة


وفي حال تم التساؤل حول ارتباط ظاهرة WSB بارتفاع أسعار العملات المشفرة، فمن الطبيعي أن تؤدي حركات WSB بالنسبة إلى أسهم GME وغيرها إلى ضخ "عرضي" في العديد من أصول التشفير بما فيها XRP و Stellar Lumens و Dogecoin بالإضافة إلى جلبها مجموعة من المتداولين الجدد والأموال الجديدة المقدمة إلى العملات المشفرة على المدى البعيد. كما ذكرت CNBC أن نفس الأسباب التي دفعت WSB للتحرك بشأن كيفية جني المستثمرين للأرباح قد لعبت دوراً هاماً في صعود البيتكوين مؤكدة على أن الاستثمار فيها يعني وضع الأموال في اتجاه يمكن أن يحل محل النظام المالي الحديث وقالت: " وهذا لا يغيب بالتأكيد عن المتداولين الأفراد الذين يبحثون عن طريقة لإخراج المستثمرين المؤسّسين من المعادلة ". 

وعلى الرغم من اعتبار العملات المشفرة سبباً في ملحمة WSB، يبدو أن متداولي الأخيرة يبحثون عن تغيير كلي في الوضع الراهن متمثل في تحول أيديولوجي في الطريقة التي تعمل على أساسها أسواق رأس المال كنقلةٍ نوعية تدعم مستثمري التجزئة متجاهلة عمالقة WallStreet، حيث يجادل عملائها بأن هذا هو الواقع الحقيقي للتمويل والتي كانت تقدمه Robinhood لمستخدميها على مدار سنوات. 




كما يوجد في كتاب قواعد الصناعة المالية حداً لمدى "التحول الديمقراطي" الذي يمكن أن يحدث بالفعل، وكما قال رئيس البنية السوقية في شركة Bloomberg الإخبارية، السيد لاري تاب أنه يمكن للشركات مثل Robinhood أن تكون مدمّرة خلال حدود معينة حيث إنها تمثل جانب واحد فقط من التجارة. 

وهذا ما دفع بعض المحللين الإقتصاديّين إلى اتهام ملحمة WSB بتعزيز قضية التمويل اللامركزي DeFi الذي يصف مجموعة Blockchain والخدمات المالية القائمة على التشفير بأنها مُصممة لتقديم نفس أنواع الخدمات المالية التي تقدمها المؤسسات التقليدية ولكن دون وجود سلطة مركزية تتحكم في الخدمات. 

وفي حال التساؤل حول سبب تعزيز أحداث الأسبوع الماضي للتمويل اللامركزي DeFi، فهو يعود إلى قرار شركة Robinhood بمنع التجار من تداول أسهم GameStop و GME وغيرها من الأسهم الذي أثار غضب المستثمرين الذين أشاروا إلى علاقتها الوثيقة مع شركة Citadel للأوراق المالية بالإضافة إلى عملاء مؤسسين آخرين كانوا وراء السبب الحقيقي لتعليق التداول. ولكن ردت شركة Robinhood موضحة أن السبب الحقيقي يعود إلى العديد من المتطلبات المالية بما فيها متطلبات رأس المال التي تفرضها هيئة الأوراق والبورصة الأمريكية SEC بالإضافة إلى إيداعات غرفة المقاصّة، مضيفة: " تتقلب هذه المتطلبات الأساسية بتقلبات الأسواق وهي هامة لحماية المستثمرين والأسواق ". 


اقراء هذ الخبر | مشترو GameStop يعانون من حظر التداول من ريفولت Revolut


ولا يزال المستخدمون غير مقتنعين حتى بعد أن قام Google Play بإزالة 100.000 تقييم بنجمة واحدة من قائمة Robinhood في متجر التطبيقات الخاص به وتحويلها إلى تقييم أكثر من 4 نجمات وذلك قبل ملحمة WSB، حيث قام المستخدمون الساخطون بإرسال الآلاف لإرجاع التصنيف إلى 1.2 نجمة كما أصبح هاشتاق #deleterobinhood هو الأكثر شيوعاً على تويتر. 

ولقد أوضح كاتب ومحلل اقتصادي للعملات الرقمية يُدعى ويليام بيستر هذا الغضب في منشور على منصة Blockchain Voice: " يرى هؤلاء المستخدمين الغاضبين أن هذه الأحداث والتمويل السائد يتم تزويرها بشدة لصالح الأثرياء والأقوياء فقط ". ومع ذلك، يدافع مؤيّدو التمويل المركزي DeFi عنه باعتباره الطريق إلى الأمام، حيث إن التجار القادرين على شراء أسهم GME في بورصة DeFi لن يواجهوا على الأقل خطر منعهم من التداول. وأوضح السيد بيستر قائلاً: " إن التمويل اللامركزي مفتوح بدون إذن على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع ودون حراسة، لذلك عليك التحكم بأموالك طوال الوقت دون مواجهة قلق قيام أي شركة مثل Robinhood بتجميدها ". 


اقراء هذ الخبر | مستخدمى Robinhood يرفعون دعوى قضائية بسبب تعليق التجارة في GameStop


وعلى الرغم من تقدم متداولو WSB بجنيهم مزيداً من الأموال خلال ملحمة الأسبوع الماضي، إلا أنه قد إتّضح بأن الأمر لا يتعلق بالمال فقط. حيث تسببت هذه الملحمة بخسارة Melvin Capital أكثر من 50% في يناير بسبب ضغط WSB القصير وهي خسارة فادحة تطلبت من Citadel Securities و Point72 المساعدة حيث قامت بضخ 3$ مليار معاً فيها كمجهودٍ طارئ الأمر الذي ساهم في وصول إجمالي الأصول المدارة للصندوق 8$ مليار مقارنة بحوالي 12.5$ مليار كانت لديه قبل الضغط، مما أدى بالفعل إلى تكبد الشركتين بخسائر كبيرة لكنها أقل حدة من خسائر Melvin. 

وعلى الرغم من استمرار WSB في الضخ، لا تزال بعض صناديق التحوّط محتفظة بأسهم GME لديها مدى الحياة على أمل التغلب على غضب التجار، وبالفعل قد تتلاشى حركة WSB قبل تحمّل صناديق التحوّط خسائرها. فقد تكون ملحمة WSB مجرّد بداية لتحوّل أكبر يهدف إلى إضفاء الطابع الديمقراطي الحقيقي على التمويل. ومن الجدير بذكره، تمكنت مجموعة من المتداولين على Reddit من تنظيم أكبر ضغط قصير خلال 25 عام أي لديهم القدرة لفعل أشياء أخرى.