أعلنت بورصة العملات المشفرة BuyUCoin في الهند يوم 21 يناير عن اختراق البيانات الشخصية الخاصة بحوالي نصف عملائها البالغ عددهم 161.400 وذلك حسبما نشره الباحث في الأمن الإلكتروني، راجشيخار راجاهريا من لقطات أوضحت بعض البيانات المسرّبة على موقع تويتر. 

ولقد ذكرت مواقع إخبارية هندية أنّ مجموعة من المخرّبين معروفة باسم ShinyHunters هي المسؤولة عن هذا التسريب من خلال اختراقها لقاعدة البيانات التي تحتوي على تفاصيل شخصية خاصة بمستخدمي البورصة تشمل الأسماء وعناوين البريد الالكتروني وأرقام الهواتف وأرقام التعريف الضريبية الخاصة بهم بالإضافة إلى تفاصيل بعض الأنشطة التجارية لمتداولين معيّنين. 

وبالمقابل، تقول وكالات إخبارية أخرى أن منصة BuyUCoin لم تكن على علم بالهجوم من بدايته أو أنها كانت تحاول التقليل من آثاره مدّعيةً عدم اختراق بيانات حتى عميل واحد من عملائها ووصفت هذه الأنباء "بالإشاعات". ولكنّها بالنهاية أصدرت بياناً آخر تقول فيه: " إننا نحقّق بعناية في كل جانب من جوانب التقرير حول الجرائم الالكترونية الغير قانونية بمساعدة كيانات أجنبية " مؤكدةً على أنّ أموال العملاء لم تتأثر وأنّ 95% منهم محفوظة في عهدتها في مخازن مبرّدة. 


اقراء هذ الخبر | الحكم على متداولي دويتشه بنك Deutsche Bank السابقين المدانين بالخداع


وقد أفادت المواقع الإخبارية ذاتها أن مجموعة المخرّبين ShinyHunters قد سربت بيانات مستخدم واحد على الأقل من شركات هندية أخرى منها Juspay و Clickindia و Chqbook و Bigbasket وذلك من خلال اختراق الخوادم الرئيسية لهذه الشركات. وغالباً ما يصبح المستخدمين التي تمت سرقة بياناتهم ضحية عمليات الاحتيال المختلفة وبرامج فدية البيانات بالإضافة إلى تعرضهم لمخاطر سرقة الهويات الشخصية الخاصة بهم. 

وللأسف، لا تزال عمليات اختراق وسرقة البيانات الشخصية لعملاء الشركات مستمرة بشكل منتظم متسببةً بترتّب العديد من العواقب الوخيمة على المستخدمين وذلك على الرغم من تحسّن وتطوّر برامج حراسة أصول تبادل العملات المشفرة على مدار العديد من السنوات الماضية وانخفاض معدّل جرائم سرقة بورصات العملات المشفرة. 

ولقد أبلغت بعض المواقع الإخبارية أن شركة محفظة الأجهزة Trezor قد حذّرت مستخدميها من هجمات التصيّد الاحتيالي التي تقوم بها بعض الجهات المخرّبة -من خلال إرسال نصوص تحتوي على روابط وهمية لإدخال بياناتهم الشخصية- وذلك بعد أن اخترقت البيانات الخاصة بمستخدمي منافستها شركة محفظة الأجهزة Ledger في منتصف عام 2020.